جديدُنا

التحرر المالي | كيف تصبح متحرراً مادياً خطوة بخطوة

كيف تصبح متحرراً مادياً خطوة بخطوة



قبل أن نبدأ بثاني أهم فديو عملته في حياتي لأنه يناقش موضوع ليس حساساً فقط ، بل معظم الناس يتعاملون معه على أنه سرّ ( كيف تصبح غنياً ؟ ) وعادة الذين يملكون أموال طائلة إذا سألتهم كيف وصلوا إلى ذلك لا يجيبون ، وهذا لأسباب كثيرة منها : أنه لن يستطيع أن يترجم لك هذه الرحلة الطويلة بكلمة ،وليس هدفي من عمل مقاطع الفيديو هذه هي أن أقول لك اشترك في القناة أو سجل في الكورس كذا ... الخ ، وإنما هدفي أن أنقل لكم تجربتي الشخصية.



من جد وجد ومن زرع حصد , غير عاداتك تتغير حياتك , حياتك قصة وأنت تلعب بها دور البطل 
المواضيع التي سنتناولها في ثلاث فيديوهات :

الجزء الأول : مسح دماغ أي إنسان فقير يظن نفسه أنه سيبقى فقيراً :

أولاً هناك معتقدات كثيرة في عقول البشر خاطئة منها ( إذا كانت حياتي هكذا فستبقى هكذا ) ، ثانياً أنت خصوصاً إذا كنت فقير يجب أن تصبح غنياً السبب في ذلك : أن لديك أشياء ومهارات غير موجودة عند الآخرين وهذه العوامل الداخلية أما العوامل الخارجية موجودة في العالم الذي نعيش فيه بحيث يكون موضوع تغيير حياتك كله منطقي بعيداً عن الأوهام.
 
الجزء الثاني : خارطة طريق :

أنت تريد أن تتحرر مالياً ،كيف تستطيع أن تفعل ذلك ؟ 

الجزء الثالث : التنفيذ:

ما هي طريقة الوصول لذلك ؟ لذلك وبعد هذه المقاطع الثلاث لن يكون لديك عذر لتغيير حياتك على الأقل مادياً ، هذا الموضوع يحتاج إلى صبر ومصابرة وشجاعة ، فلتكن فارساً لا يشق له غبار ، نبدأ بالفيديو الأول على بركة الله 

كيف بدأت قصتي مع التفكير في التحرر المالي؟



كيف تشرح لإنسان أن حياته قابلة للتغيير ؟ هذا السؤال لم أجد له جواباً ،لذلك سأناقش في أشياء حصلت أو تحصل معي ، أنا إنسان في أحد مراحل حياتي عشت الفقر في بلدي لدرجة ما ، وعشته لأدنى درجة هنا في ألمانيا ، مرت بعض الأوقات نمت فيها في الشوارع واعتباري إنسان صاحب تجربة دعني أخبرك كيف غيرت تفكيري والحمد لله استطعت تغيير وضعي ، أنا لم أصل إلى الهدف بعد لأنها رحلة.

بدأ الموضوع عندما كنت في نهاية التوجيهي ( الثانوية العامة ) كان عمري 18 سنة ولم أكن في هذا الوقت والحمد لله لم أكن أعاني من الفقر  ، كانت أموري جيدة وكانت عائلتي بجانبي يدعمونني ، وبالمناسبة درست في مدرسة خاصة ، إذا ماذا تغير ؟ ، في الشهور الثلاث الأخيرة التي يستطيع الطالب فيها التقدم للامتحان واجتياز الثانوية كانت عائلتي قد أفلست.

تخيل ... أنت طالب ثانوي في مدرسة خاصة قسط السنة في هذه المدرسة يعادل أقساط سنتين في جامعة حكومية ، وبدل أن تفرح بنجاحك وتبحث عن جامعة ، تجلس وتفكر كيف انقلبت حالي هكذا وبالفعل كادت عائلتي قد أفلست ولن يستطيعوا مساندتي إلى الجامعة ، في هذا الوقت عرفت أن النقود قد لا تكون موجودة دائماً ، واضطررت للبدء بالعمل.

كيف بدأت أفكر في لعبة المال ؟


ومرت السنين وأنا أفكر في شيء لا يغادر تفكيري ، أن أي إنسان غني يقف أمامي مهما كانت جنسيته أو قصته هذا الشخص الشيء، الوحيد الذي يجعل حضوره أفضل مني في المكان الذي أعمل فيه هو امتلاكه للكثير من المال ، بهذه النظرة تكتشف أن العالم حولك الذي نسميه ( حياة ) يحوي أناس ليس أكثر ذكاءً منك ، هنا توقف !!!!




هنا وقرت في رأسي كلمة كانت الجواب لكثير من الأسئلة بحياتي واحد منها السؤال الذي طرحناه منذ قليل ، لماذا أنا لا أملك المال ؟ أنا لم أكن أفهم ذلك ، لذلك أنت بالتأكيد لن تفهم ذلك حتى تدخل الفكرة إلى دماغك وتقرر على أساسها وتتحرك , حياتك لن تبقى كما هي ، ستتغير ..... 

طيب أنا ماذا أفعل بيومي ؟ لماذا والدي مريض ولا أستطيع شراء الدواء له ؟ لماذا أمي مريضة ولا أستطيع علاجها ؟ أعد التفكير في كل الأمور ، أنت تستطيع أنت تشتري الدواء لوالدك ، أنت تستطيع أن تعالج والدتك ، أنت تستطيع أن تساعد إخوتك ، أنت تستطيع أن تساعد الناس !!!!!

كل هذه الأشياء يجب أن تعرفك بأنك لو عرفتها من قبل لما وصل وضعك إلى ما وصل إليه ، ولكن هذا لا يعني أن تغلق الفيديو وتذهب ، تريد من حياتك أن تتحسن ؟ إذا تابع معنا الرحلة ، لأنني سأعطيك قواعد ثابتة لما يسمى ( لعبة المال ) ، وكل لعبة لها قوانين ثابتة هناك أشخاص عاشوا الفقر بشكل أسوأ مني ومنك ، ولكن نجحوا فيما بعد وغيروا حياتهم ، ولو قرأت صفحة واحدة عنهم لعرفت هذه القواعد.

وعندما تنظر إليها كلعبة لن تكون القواعد واضحة فقط بل ستعرف ماذا يجب أن تعمل ، وبعدها تفعل ما تريد ، تشتري السيارات الفاخرة ، بيت فاخر ، تساعد المحتاجين ، تقوم بمشاريع مفيدة لك ولغيرك.

حل المشاكل يبدأ من الواقع 


تريد أن تتزوج ... لا ... لماذا ؟... وضعي المادي سيء.

لديك سيارة ... لا ... لماذا ؟... وضعي المادي سيء.

هل تملك منزلاً ... لا ... لماذا ؟... وضعي المادي سيء.

حقائق عليك معرفتها لتغييرها ، اجلس مع نفسك وراجع كل حساباتك ، فحياتك ومستقبلك قرارك أنت ، عليك أن تصل الليل بالنهار وتجني المال ، إذا تابعت معنا سيكون لديك نظام خلال شهر ومن دون أن تجني نقوداً ستصل مساء إلى فراشك وأنت تشعر بالرضا عما فعلته في ذلك اليوم.



وقد تسقط كثيراً ولكن الأهم أنك تستطيع النهوض مرة أخرى ، واسمع ما أقوله لك وركز : 

لن يأتي أحد لينقذك أو ترث أحداً أو تصحو صباحاً على خبر يعيد ترتيب حياتك إذا كنت جالساً مكتوف الأيدي لا تتحرك ، وأنت تلعب دور الضحية ، لا تعتمد على أحد ، ولا تنسى .... أن الله تعالى معك ، أنا لن أبخل عليك بشيء ، بالمقابل يجب أن تكون مستعدا لتغيير أسلوب حياتك (نومك - استيقاظك - عاداتك - عاداتك السيئة ) ، وهذا يساعدك في أن تعيش حياتك بقواعدك أنت.

هل مر عليك يوم تريد فيه فقط أن تنام من شدة التعب دون تفكير أو قلق أو الخ... ، ستعيشه معي كل يوم ، هذا الشعور نوع من أنواع السعادة لأنك فعلت كل ما بوسعك خلا 24 ساعة ، إذا من اللازم أن تصبح غنياً ، إذا أعجبتك طريقة تفكيرنا وحركتنا .... تابع معنا وغير حياتك.

شاهد هذا الفيديو لتوضيح الفكرة أكثر...



في الختام 


 الشخص الذي يملك سيارة فاخرة والكثير من المال والمشاريع ، متزوج ولديه عشرة أولاد ، بنى نفسه بنفسه ، هل تعلم لماذا هو أفضل منك لأنه لعب اللعبة بشكل صحيح ، أي لعبة ؟ الحياة هي اللعبة.

الحياة لعبة وهناك أشخاص يلعبونها بشكل صحيح ، قواعدها ثابتة تبدأ من تفكيرك نظفه وصححه ، ثم باقي جسمك ومن ثم تبدأ الحركة ، ولا تتوقف
تعليقات



حجم الخط
+
16
-
تباعد السطور
+
2
-